• الثلاثاء , 25 فبراير 2020

عقوبات أمريكية جديده على رأس النظام بشار الأسد.

قال المبعوث الأمريكي إلى سوريا جيمس جيفري إن واشنطن تدرس فـ.ـرض عقـ.ـوبات جديدة على رئيـ.ـس النـ.ـظام السوري بشار الأسد، وذلك بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.
وفي سياق متصل أذانـ.ـت السفارة الأميركية في سوريا حمـ.ـلة العـ.ـنف لنـ.ـظام بشار الأسد ضـ.ـد شـ.ـعـ.ـبه، داعـ.ـية المجتمع الدولي إلى مواصلة الضـ.ـغط على النـ.ـظام من أجل الحـ.ـد من أنشـ.ـطته الهمـ.ـجية.
وقالت السفارة عبر حسابها في تويتر “ يمضي أسبوع آخر والمــذ بـحة مستـمرة في إدلب على يـد القـوات الروسية وقوات النظام. أكثر من 40 مد نـيا قتـلــوا هذا الأسبوع وحده. هؤلاء الرجال والنـ.ـساء والأطـ.ـفال هم أحدث ضـ.ـحـ.ـا يا حمـ.ـلة العـ.ـنف الوحـ.ـشية المنـ.ـظمة لنظام الأسد ضـ.ـد الشعب السوري”.
وفي السياق ذاته أضافت السفارة انه يتعين على المجتمع الدولي مواصلة الضـ.ـغط على نظـ.ـام الأسد. وإن الولايات المتحدة مسـ.ـتعدة لاتخاذ أشد الإجراءات الدبلوماسية والاقتصادية ضـ.ـد نظام الأسد وأي دولة أو فرد يدعم أجـنداته الهمـجية.
ومن الجدير بالذكر ان هذه العقوبات تأتي بعد مصادقة
مجلس الشيوخ الأمريكي، على قانون “قيصر لحماية المدنيين السوريين” والذي ينص على فرض عقوبات على النظام السوري، وكل من يدعم النظام السوري ماليا أو عينيا أو تكنولوجيا، وقد صوت لصالح مشروع القانون 86 مقابل رفض 8 في المجلس الذي يسيطر عليه الجمهوريون، كما أن الرئيس دونالد ترامب وقع على القانون، أي أنه دخل حيز التطبيق والتنفيذ.

وتأتي تسمية التشريع الأميركي “قانون قيصر لحماية المدنيين السوريين” من اسم المصور العسكري السوري السابق الملقب بقيصر، الذي انشق عن نظام الأسد عام 2014، وسرّب 55 ألف صورة لـ11 ألف سجين قتلوا تحت التعذيب.

مقالات ذات صلة

USA