• الإثنين , 6 أبريل 2020

مسلحون تابعون لميليشيات قسد تطلق النار على رجل وتسرق ما بحوزته

 

تستمر انتهاكات ميليشيات قسد ضد الشعب السوري في المناطق التي تسيطر عليها حيث أفادت  مواقع محلية بأن عناصر يتبعون لميليشيا قسد قاموا بإطلاق نار على صائغ ذهب في مدينة البصيرة شرق ديرالزور أمس الإثنين، ثم سرقوا ما بحوزته.

من الجدير بالذكر  إنه تم إسعاف الصائغ مع ابنه إلى المستشفى، وتبين أنه مصاب بطلق ناري بمنطقة الحوض واليد، وقد تمت سرقة حقيبة تحتوي على الذهب ومبلغاً من المال.

ونوّهت وسائل إعلامية محلية  إلى أنّ المسلحين الذين نفذوا العملية يتبعون لـ”قسد”، وقد نفذوا العملية ولاذوا بالفرار بوساطة سيارة عسكرية عليها أعلام ميليشيا قسد.
وأفاد مراقبون أن المدينة تشهد حالة توتر  هناك
دعوات لإضراب عام في مدينة البصيرة اليوم الثلاثاء، احتجاجاً على قيام قسد بسلب الصائغ.

وتشهد مناطق سيطرة ميليشيا قسد بمحافظة دير الزور عمليات سلب وسرقة بحق المدنيين الأبرياء بشكل شبه يومي .

وتجدر الإشارة إلى أن قسد تواجه حالة رفض شعبية واسعة، حيث خرجت قبل أسابيع عشرات المظاهرات في ديرالزور والحسكة احتجاجا على سياستها وسوء الأوضاع المعيشية وسوء المعاملة والانفلات الأمني

مقالات ذات صلة

USA