• الثلاثاء , 25 فبراير 2020

أردوغان مخاطباً الثوار : استعدوا للمعركة الكبرى

عقد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” ورئيس الاستخبارات التركية “حقان فيدان” أمس الخميس اجتماعاً طارئاً مع قادة الفصائل الثورية بالعاصمة أنقرة.
وافادت مصادر اعلامية انه قد ترأس الاجتماع  من الجانب التركي رئيس الاستخبارات “حقان فيدان”، مع وزير الدفاع في الحكومة السورية المؤقتة، بالإضافة إلى قادة الفيالق وفصائل الجبهة الوطنية للتحرير التابعين للجيش الوطني السوري .
كما ان الرئيس رجب طيب أردوغان شارك في جانب من الاجتماع  عبر الأقمار الاصطناعية، وقال للفصائل: “تجهزوا للمعركة الكبرى”.
حيث أبلغ الجانب التركي  قيادات فصائل الجيش الوطني، بأن “المباحثات مع روسيا لم تحقق نتيجة”، وأن الأخيرة ونظام الأسد ماضون في الحل العسكري، وبالتالي “يجب على فصائل الثوار الاستعداد لمواجهة ذلك، وأن تدافع عن نفسها في وجه الحملة التي تتعرض لها”. كما أكد الجانب التركي على عدم تخلي تركيا عن دعم فصائل الثوار، وأن قضية الثوار “قضية حق”.
وقد اكدت مصادر اعلامية أن الاجتماع هو لمناقشة الوضع الراهن، الذي تشهده إدلب، نافياً بذلك بأن يكون الاجتماع استعداداً لعملية عسكرية ضد جهات اخرى .

ومن الجدير بالذكر ان  قوات النظام بدعم من القوات الروسية والغطاء الجوي الروسي تستعد لشن هجوم جديد على ثلاثة محاور في شمال غرب سوريا، بهدف الوصول إلى مدينة معرة النعمان ومدينة سراقب، يشمل المحور الثالث مساحة واسعة من الضواحي الغربية لمدينة حلب.

مقالات ذات صلة

USA