• الجمعة , 13 ديسمبر 2019

القصف الروسي على إدلب يسفر عن مصرع ١٢ شخصاً

نقلت مصادر اعلامية عن فقدان 12 مدنياً حياتهم وإصابة العشرات ، اليوم الأحد، جراء قصف جوي روسي بالصواريخ الفرغية والبراميل المتفجرة على مدن وبلدات ريفي إدلب الجنوبي والشرقي.

وأفاد مراقبة إن الطيران الروسي استهدف بالصواريخ الفراغية منطقة للنازحين محيط مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي, صباح اليوم كما استهدف القصف بلدة الملاجة جنوبي إدلب,

وأردف مراسلنا, ” أن مدنيان اثنان استشهدا وأصيب آخرون بجروح متفاوتة, بقصف جوي روسي على منطقة جبل الأربعين قرب مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي.

وفي إطار متصل اقدمت الطائرات الحربية الروسية باستهداف كل من مدينة كفرنبل، وبلدات الفطيرة، ومعرة حرمة، وبسقلا، وأرينبة, وحزارين وخان السبل”بالصواريخ الفراغية

ومن الجدير بالذكر ان الأمم المتحدة،أعلنت قبل أيام، مقتل أكثر من ألف شخص، ونزوح ما يزيد عن 400 ألف آخرين، منذ نهاية نيسان الماضي في شمال غربي سوريا، الذي يشهد تصعيداً عسكرياً عنيفاً من النظام مدعوماً بمليشيات إيران والطيران الروسي.

يذكرأن روسيا أعلنت في آب الماضي وقفاً إطلاق النار من جانب واحد في شمال غربي سوريا، ولم تلتزم به .

مقالات ذات صلة

USA