• الخميس , 3 ديسمبر 2020

صور وفيديوهات تثبت قتل قسد لشاب تحت التعذيب بعد يوم من اعتقاله.. ومطالب بفتح ملفات الانتهاكات في سجونها

جسر: ريف دير الزور الشرقي:حصلت صحيفة جسر، على فيديوهات وصور، توثق بشكل كامل، مقتل الشاب خالد حمد العاني من قرية ماشخ بريف ديرالزور الشمالي، تحت التعذيب في سجن تابع لقوات سوريا الديمقراطية، ببلدة الكسرة، في ريف دير الزور الغربي، بعد يومين فقط من اعتقاله.وتوضح الفيديوهات والصور التي حصلت عليه صحيفة جسر، وتمتنع عن نشرها لقسوتها، أن الضحية نزف قبيل وفاته من أنفه وفمه، كما تبدو آثار الضرب على مناطق متفرقة من جسده على شكل سحجات وازرقاق، يثبت تعرضه للضرب بأداة صلبة.يذكر أن الضحية تم اعتقاله من منزله، وهو في العشرين من العمر، وقد أكد عائلته أنه لم يكن يعاني من أي مشكلة صحية لحظة اعتقاله، كما ذكرت مصادر مقربة أن الضحية لم يكن ينتسب إلى أي فصيل مسلح أو جهة سياسية، وأن قوات سوريا الديمقراطية التي اعتقلته، وجهت إليه تهمة سرقة عمود لشبكة الكهرباء في المنطقة.إن صحيفة جسر تضع المنظمات السورية والدولية، المعنية بالدفاع عن حقوق الانسان، أمام مسؤوليتها في كشف الجنة ومعاقبتهم، وتعلن استعدادها لتقديم الادلة والشهادات التي بحوزتها لأي منظمة مهتمة.كما تدعو إلى فتح ملف الانتهاكات المتزايدة لقوات سوريا الديمقراطية، خاصة في سجونها العديدة، وتطالب بفتح تلك السجون أمام المنظمات المعنية ووسائل الاعلام، لمراقبتها ومنع تحولها إلى مسالخ بشرية، كالتي انشأها نظام الأسد، وغيب فيها مئات الآلاف من المعتقلين والموقوفين.

مقالات ذات صلة

USA