• الأربعاء , 21 أكتوبر 2020

مليشا قسد تستمر بتزويد النظام السوري بكميات كبيرة من النفط من الحسكة.

تستمر ميليشات قسد في تزويد نظام الأسد بالنفط رغم العقوبات الأمريكية

حيث ذكرت وسائل إعلام تابعة لنظام العصابة الأسدية إن أكثر من 900 شاحنة نفط مملوكة لشركة القاطرجي دخلت أمس الأربعاء، إلى مناطق ميليشيات “قسد” عبر معبر الهورة بريف الرقة الغربي لنقل النفط من حقل رميلان النفطي في ريف الحسكة إلى مناطق النظام.

ومن الجدير بالذكر أن ذلك يأتي في الوقت الذي تعصف مناطق سيطرة نظام الأسد المجرم أزمة بنزين حادة، علاوة على الوضع الاقتصادي المنهار وارتفاع الأسعار، حيث بات مشهد طوابير السيارات أمام محطات الوقود في مدن حلب ودمشق أمرا مألوفا.ويشار إن سعر ليتر البنزين في السوق السوداء وصل إلى ألف ليرة سورية (ما يعادل نصف دولار)، فيما تقدمه محطات الوقود بـ250 ليرة سورية، حيث يقف سائقو سيارات الأجرة ليوم كامل مقابل الحصول بضع ليترات لا تكفي لعمل يومين أو ثلاثة.

مقالات ذات صلة

USA